المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حكم لعن الزوجة


أحمد بن علي صالح
06-21-11, 09:56 AM
أنا شخص متزوج, وحدث أن ارتكب أحد الأبناء خطأً أثناء تكليفه من قبل والدته بحمل بعض الأغراض للمنزل, وحين تدخلي لمعالجة الموقف حدث بيني وبين والدته شجار, مما جعلني أغضب من تصرفها, فقلت أثناء غضبي ما نصه: لعن الله من أعطاك! وقد ندمت على ذلك ندماً شديداً, وأنا لست ممن يستعمل هذه الكلمة الخاطئة والخاصة بالشيطان, ولا حتى مع أولادي ولا مع زوجتي, ولكن لحظة أفقدتني فيها غضبي فقلت هذا الكلام, فهل عليّ إثم في علاقتي الزوجية بزوجتي من الناحية الشرعية؟


بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه، أما بعد: فلا شك أن هذا الكلام منكر من القول ومعصية كبيرة، فالواجب عليك التوبة إلى الله منها لأنها سب وشتم لا يليق منك، وقولك: لعن الله من أعطاك، هذا خطره عظيم، لأن هذا قد يعود إلى الله الذي أعطى، فهذا منكر شنيع، وإذا قصدت بذلك الرب فهذه ردة عن الإسلام، فالواجب عليك التوبة إلى الله، ومن تاب، تاب الله عليه، عليك التوبة والندم والإقلاع والعزم ألا تعود في ذلك، وعليك الاستكثار من العمل الصالح وأبشر بالخير، إن شاء الله، من تابَ تاب الله عليه، يقول الله سبحانه: قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53) سورة الزمر، ويقول سبحانه: ..وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31) سورة النــور، فمن تاب أفلح، فعليك التوبة إلى الله والندم والإقلاع والاستكثار من العمل الصالح وأبشر بالخير إن شاء الله، وزوجتك معك ولا يضر ذلك من جهة النكاح، وقد قال سبحانه فيمن أشرك وفيمن قتل ولده وزنى، قال جل وعلا: وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا*يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (68-69) سورة الفرقان، يعني المشرك والقاتل والزاني، ثم قال: إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (70) سورة الفرقان، فنسأل الله أن يمن عليك وعلى كل مسلم بالتوبة، ونسأل الله أن يعيذك من العود إلى مثلها.
http://www.binbaz.org.sa/mat/20582

أحمد بن علي صالح
06-21-11, 09:58 AM
عندما قلت لعن الله من أعطاك! يعني: الزوجة؟


على كل حال هو منكر سواء قصد الزوجة أو ما قصد الزوجة هو منكر، فعليه التوبة إلى الله من ذلك.
http://www.binbaz.org.sa/mat/20583

أحمد بن علي صالح
06-21-11, 10:03 AM
حكم لعن الزوجة وهل تحرم بذلك

سئل سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله :

ما حكم لعن الزوج لزوجته عمدا؟ وهل تصبح الزوجة محرمة عليه بسبب لعنه لها؟ أم هل تصبح في حكم الطلاق؟ وما كفارة ذلك؟

فأجاب: لعن الزوج لزوجته أمر منكر لا يجوز بل هو من كبائر الذنوب، لما ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (لعن المؤمن كقتله) وقال عليه الصلاة والسلام: (سباب المسلم فسوق وقتاله كفر) متفق عليه. وقال عليه الصلاة والسلام: (إن اللعانين لا يكونوا شهداء ولا شفعاء يوم القيامة). والواجب عليه التوبة من ذلك واستحلال زوجته من سبه لها ومن تاب توبة نصوحاً تاب الله عليه، وزوجته باقية في عصمته لا تحرم عليه بلعنه لها، والواجب عليه أن يعاشر بالمعروف وأن يحفظ لسانه من كل قول يغضب الله سبحانه وعلى الزوجه أيضاً أن تحسن عشرة زوجها وأن تحفظ لسانها مما يغضب الله عز وجل ومما يغضب زوجها إلا بحق، يقول الله سبحانه: {وعاشررهن بالمعروف} ويقول عز وجل {وللرجال عليهن درجة} وبالله التوفيق.

(فتاوى إسلامية)

أحمد بن علي صالح
06-21-11, 10:07 AM
السلام عليكم



ما حكم لعن الرجل زوجته ؟

وما حكم لعن المرأة زوجها ؟

وما ذا يفعل الانسان الذي تعودت لسانه على اللعان ؟

وجزاكم الله خيراً

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لا يجوز لعن الزوج لزوجته وكذلك العكس .
وليس من صفات المؤمن اللعن .
عن ابن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ليس المؤمن بالطعان ولا باللعان ولا الفاحش ولا البذيء " . رواه الترمذي وغيره وهو صحيح .
ومن لعن مسلماً رجعت عليه اللعنة .
عن ابن عباس أن رجلا نازعته الريح رداءه فلعنها . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا تلعنها فإنها مأمورة وإنه من لعن شيئا ليس له بأهل رجعت اللعنة عليه " . رواه الترمذي وأبو داود وهو صحيح .

كما أنه من سوء الأدب وسوء تربية الأبناء أن يسمع الابن اللعن بين والديه فينشأ على مثل هذه الكلمات المحرمة وكم من طفل صغير لم يتجاوز الخامسة أو الرابعة من عمرة يتلفظ باللعن وهو لا يعرف معناها .
ومن عود لسانه على مثل هذه الكلمات فليعود لسانه على التسبيح والتهليل والذكر عموماً فإن اللسان لابد له من بديل فإن لم يشغل بالخير انشغل بالشر .

نسأل الله أن يحفظ ألسنتنا وبقية جوارحنا عما يغضب الله
والله أعلم
الشيخ محمد العويد

أحمد بن علي صالح
06-21-11, 10:14 AM
الفتوى حكم لعن الرجل زوجته
السؤال س: امرأة بينها وبين زوجها خصومات، وكلما تشاجرا بالقول ونحوه يلعنها أكثر من خمس مرات فما حكم ذلك؟
الاجابـــة على المسلم أن يصون لسانه عن الشتم واللعن لقول النبي صلى الله عليه وسلم: سباب المسلم فسوق وقتاله كفر وقوله صلى الله عليه وسلم: ليس المؤمن بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش ولا البذيء فعلى هذا الرجل أن يتوب ويستغفر ربه ولا يستعمل اللعن ولا غيره من السباب، وعند وقوع الخصومات يستعمل الكلام اللطيف حتى لا يقع في الإثم وفعل الحرام.


عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين

أحمد بن علي صالح
06-21-11, 10:17 AM
ما حكم من لعن زوجته في وقت غضب ؟؟ فقال لها ( الله يلعنك ) ثم سكت وقال مباشرة بعد السكوت يالشيطان ، بمعني اللعن للشيطان واللعن لانه متعود عليه والعياذ بالله ، والله هو التواب الرحيم ، فوما حكم اللعن من غير قصد عموما من الزوج والزوجه ؟؟


http://ftawa.ws/fw/thread39813.html
اللعن آفة من آفات اللسان ، وهو محرم لأنه ليس من صفات المؤمن ، كما صح في سنن الترمذي عَنْ عَبْدِ اللَّهِ، قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ‏"‏ لَيْسَ الْمُؤْمِنُ بِالطَّعَّانِ وَلاَ اللَّعَّانِ وَلاَ الْفَاحِشِ وَلاَ الْبَذِيءِ ‏"‏ ‏. وعلى من تفوه به أن يستغفر الله ويتوب من هذا القول ، ويندم على قوله ، ويعزم على ألا يعود إليه مرة أخرى 0 وليس هناك علاقة بين اللعن والعلاقة بين الزوجين ، إنما هو إثم يجب التوبة منه 0 والله أعلم0

عبده عمر الوقيدي
06-21-11, 10:24 AM
بارك الله فيك يا شيخ احمد
وجـــزاك خير الجزاء

مشاعر خجوله
06-21-11, 03:20 PM
على كلا الزوجين ان يكون مبدا الاحترام هو اساس التعامل بينهما
والسب الشتم واللعن من اكبر الاسباب التي تحدث الضغينه بين الزوجين
مشكور اخي للتوضيح الرائع

أحمد بن علي صالح
08-24-12, 06:08 AM
بارك الله فيك يا شيخ احمد
وجـــزاك خير الجزاء

لإطلالتك هنـــــــــا تشرق شمــس الأمـــــل وتحال الكلمـــــــــات قصــــائد إبـــــــداع

شــــــــاكرا لك هذا المرور الملكـــــي الأنـــيق ياسامي الفكر وصاحب القلم الرفيع

تقبل مني كل الـــود والتقـــــــــدير

(( لاحرمنــــــي الله إطلالتـــــك الملكيــــة )

دمــــــت بخـــــير

(( وجــــــــودك هنـــــا ثـــــــــراء لايقـــــــدر بـثــــــــــمن ))

أحمد بن علي صالح
08-24-12, 06:08 AM
على كلا الزوجين ان يكون مبدا الاحترام هو اساس التعامل بينهما
والسب الشتم واللعن من اكبر الاسباب التي تحدث الضغينه بين الزوجين
مشكور اخي للتوضيح الرائع

لإطلالتك هنـــــــــا تشرق شمــس الأمـــــل وتحال الكلمـــــــــات قصــــائد إبـــــــداع

شــــــــاكرا لك هذا المرور الملكـــــي الأنـــيق ياسامي الفكر وصاحب القلم الرفيع

تقبل مني كل الـــود والتقـــــــــدير

(( لاحرمنــــــي الله إطلالتـــــك الملكيــــة )

دمــــــت بخـــــير

(( وجــــــــودك هنـــــا ثـــــــــراء لايقـــــــدر بـثــــــــــمن ))