hit traffic

جميع المواضيع والمشاركات لا تعبّر عن رأي الموقع وإدارته ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)


العودة   موقع ومنتديات محافظة ريمة > >

سلسلة الأحاديث والآثار الضعيفة يعرف الجميع أهميه بيان الأحاديث والآثار الضعيفة والموضوعة وأثرها السيئ على الأمة الإسلامية

الإهداءات

الأكل في السوق دناءة

2465 - " الأكل في السوق دناءة " . ضعيف رواه عبد بن حميد في " المنتخب من المسند " ( 155/1 ) ، والعسكري في " مسند أبي هريرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-11-18, 07:55 AM   #1

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  اليمن ريمة
المواضيع: 9934
مشاركات: 19083
أحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant future

الأوسمة التي حصل عليها
وسام الألفية الـ26 وسام القسم الإسلامي وسام عضو مؤسس وسام العطاء روح المنتدى التميز الذهبي شكر وتقدير لمشرف المنتدى الإسلامي 
مجموع الأوسمة: 7

أحمد بن علي صالح غير متواجد حالياً
افتراضي الأكل في السوق دناءة

2465 - " الأكل في السوق دناءة " .
ضعيف
رواه عبد بن حميد في " المنتخب من المسند " ( 155/1 ) ، والعسكري في " مسند
أبي هريرة " ( 69/2 ) ، وابن عدي ( 290/2 ) ، والخطيب في " التاريخ " ( 3/163
و7/283 ) عن محمد بن الفرات التميمي : حدثني سعيد بن لقمان عن عبد الرحمن
الأنصاري عن أبي هريرة مرفوعا به ، وقال ابن عدي :
" محمد بن الفرات ، الضعف بين على ما يرويه " .وقال الحافظ في " التقريب " :
" كذبوه " .
وله طريق أخرى عند الخطيب ( 10/125 ) عن عبد الله بن محمد بن خرمان الصفار :
حدثنا أبو بشر الهيثم بن سهل : حدثنا مالك بن سعير عن الأعمش عن أبي صالح عنه .
أورده في ترجمة الصفار هذا ، ولم يذكر فيه جرحا ولا تعديلا .
والهيثم ضعفه الدارقطني وغيره .
وله شاهد ولكنه واه جدا ، فقال أبو بكر الشافعي في " الفوائد " ( 35/2 ) : نا
عبد الله بن إسحاق الخصيب : نا لوين : نا بقية : حدثني عمر بن موسى : حدثني
القاسم مولى بن يزيد (1) عن أبي أمامة مرفوعا به .
ورواه الطبراني ( 8/297 - 298 ) ، وابن عدي ( 240/2 ) عن لوين به ، وقال :
" عمر بن موسى الوجيهي يضع الحديث " .
ومن طريقه رواه ابن عساكر أيضا في " التاريخ " ( 13/182/1 ) .
ثم رواه ابن عدي ( 44 - 45 ) عن سويد بن سعيد : حدثنا بقية عن جعفر بن الزبير
عن القاسم عن أبي أمامة .
ومن هذا الوجه عن بقية : حدثني من سمع القاسم به ، وعن سويد قال : حدثت بقية
، وكتبه عني عن محمد بن الفرات عن سعيد بن لقمان عن عبد الرحمن الأنصاري عن
أبي هريرة به .
قلت : وجعفر بن الزبير متهم بالكذب .
__________
(1) كذا في الأصل . اهـ


الكتاب : سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة وأثرها السيئ في الأمة
المؤلف : محمد ناصر الدين بن الحاج نوح الألباني


ساعد في hgنشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك


hgH;g td hgs,r ]khxm

كود مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها -->

مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجو مشاركتك فيها

لـمشاهدة جميع مواضيع

  رد مع اقتباس
قديم 07-11-18, 07:56 AM   #2

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  اليمن ريمة
المواضيع: 9934
مشاركات: 19083
أحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant future

الأوسمة التي حصل عليها
وسام الألفية الـ26 وسام القسم الإسلامي وسام عضو مؤسس وسام العطاء روح المنتدى التميز الذهبي شكر وتقدير لمشرف المنتدى الإسلامي 
مجموع الأوسمة: 7

أحمد بن علي صالح غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الأكل في السوق دناءة

أحاديث النهي عن الأكل في السوق لا يصح منها شيء .
السؤال:
قرأت حديثاً يقول : إنه لا ينبغي لنا أن نأكل في الأسواق ، فما صحة ذلك ؟ وهل يمكننا الأكل في الفنادق والمطاعم ؟


الجواب :
الحمد لله
أولا :
لا يصح في النهي عن الأكل في السوق حديث ، والحديث المشهور : ( الْأَكْلُ فِي السُّوقِ دَنَاءَةٌ ) حديث ضعيف لا يثبت . رواه الطبراني في "الكبير" (7977) وابن عساكر في "تاريخه" (45/345) من حديث أبي أمامة ، بإسناد ضعيف جدا ، ورواه ابن قتيبة في "تأويل مختلف الحديث" (ص392) وابن عدي في "الكامل" (2/276) ، والخطيب في "التاريخ" (8/229) من حديث أبي هريرة ، وإسناده ضعيف جدا أيضا.
قال ابن القيم رحمه الله :
" أَحَادِيثُ النَّهْيُ عَنْ الأَكْلِ فِي السوق كلها باطلة ، قَالَ الْعُقَيْلِيُّ : "لا يَثْبُتُ فِي هَذَا الْبَابِ شَيْءٌ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " انتهى من "المنار المنيف" (ص 130).
وقال الذهبي رحمه الله :
" رُوِيَ فِي ذَلِكَ آثار، ولا يثبت منها شيء " انتهى من " سير أعلام النبلاء" (12/ 472).
وكذا ضعفه العراقي في "تخريج الإحياء" (ص452) ، والبوصيري في " إتحاف الخيرة " (4/321) ، والألباني في " الضعيفة " (2465) .

ثانيا :
الأكل في السوق ليس له حكم واحد ، بل هو يختلف باختلاف الأسواق وأحوالها ، وعوائد البلاد وأعرافها ، ويختلف أيضا من شخص إلى شخص آخر ، فما يقبله الناس ، في معتاد أحوالهم ، من شخص ، قد لا يقبلونه من غيره ، ويعدونه خارما لمروءته .
قال الغزالي رحمه الله :
" الأكل في السوق تواضع وترك تكلف من بعض الناس فهو حسن ، وخرق مروءة من بعضهم فهو مكروه ، وهو مختلف بِعَادَاتِ الْبِلَادِ وَأَحْوَالِ الْأَشْخَاصِ ، فَمَنْ لَا يَلِيقُ ذلك بسائر أعماله : حمل ذلك على قلة المروءة وفرط الشِّرِه ، ويقدح ذلك في الشهادة ، ومن يليق ذلك بجميع أحواله وأعماله في ترك التكلف : كان ذلك منه تواضعاً " انتهى من "إحياء علوم الدين" (2/ 19).

وبناء على ذلك :
فلا حرج على من أكل في الفنادق أو المطاعم ، من حيث الأصل ، إذا كان ذلك معتادا في بلده ، أو مقبولا من مثله .
ومن لا يعتاد منه ذلك ، أو يأنفه أهل المروءات في بلده : فلا ينبغي له أن يدخل مثل هذه الأماكن ، إلا لحاجة ، كأن يكون على سفر ، أو شغل زائد ، أو نحو ذلك .

والذي يظهر أن الأمر في ذلك صار أسهل في عامة البلدان ، ولم يعد فيه ما يخالف فعل أهل المروءات .
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
" أدركنا أنّ الأكل في السوق من أقبح ما يكون ، الآن الأكل في السوق عادة ، المطاعم موجودة منتشرة في الأسواق ؛ لكن ظهر عادة سيئة عند المترفين من بني جنسنا ، بدأت بعض العوائل الآن مع الأسف لا تطبخ في بيتها ، إذا جاء وقت الغداء خرج الرجل بعائلته إلى المطعم ، وجلس في المطعم يأكل هو وعائلته ، وكذلك حوله الناس ! تقليدا لمن ؟!
تقليدا للغربيين ، وهذه عادة سيئة ؛ لأن الإنسان لا يمكن أن يتحدث كما ينبغي ، وكما يريد بحضرة الناس ، ثم إنّ غالب هؤلاء تجد النساء منهم متبرجة كاشفة وجهها ، وربما تضحك إلى أختها ولا تبالي والعياذ بالله .
فيه ناس وسط صاروا لا يطبخون في بيوتهم ولكن يأتون بالطبخ من الخارج ويأكلونه في البيت ، وهذه أيضا عادة سيئة ؛ أيما أولى أن تطبخ طبخا أنت الذي تتولاه وتطبخه على مزاجك ، وعلى مذاقك ، وآمِنٌ من أن يكون قد عفّن وأعيد طبخه مرة ثانية ، وآمن من أن يكون فيه أشياء محذورة ، أو أن تأخذ من المطاعم ؟!
لا شك أن الأول أولى بلا شك ، لكن مع الأسف : الإنسان إذا اختار شيئا أو هوى شيئا أعماه الهوى عن الأفضل ، وعن الحق " انتهى .
http://www.sahab.net/forums/index.ph...=104412&page=3

ثالثا :
من احتاج إلى دخول المطاعم أو الفنادق ، فالواجب عليه أن يحذر من المخالفات الشرعية ، والفتن والمنكرات التي تشيع في مثل هذه الأماكن .
وبعض أهل العلم إنما منع من ذلك ، لا لكونه ممنوعا في أصله ، بل لما يجر إليه من فساد وفتن ، تكثر في مثل هذه الأماكن .
قال القرطبي رحمه الله :
" قَالَ ابْنُ الْعَرَبِيِّ : أَمَّا أَكْلُ الطَّعَامِ فَضَرُورَةُ الْخَلْقِ ، لَا عَارَ وَلَا دَرْكَ فِيه ِ، وَأَمَّا الْأَسْوَاقُ فَسَمِعْتُ مَشْيَخَةَ أَهْلِ الْعِلْمِ يَقُولُونَ : لَا يَدْخُلُ إِلَّا سُوقَ الْكُتُبِ وَالسِّلَاحِ ، وَعِنْدِي أَنَّهُ يَدْخُلُ كُلَّ سُوقٍ لِلْحَاجَةِ إِلَيْهِ ، وَلَا يَأْكُلُ فِيهَا ؛ لِأَنَّ ذَلِكَ إِسْقَاطٌ لِلْمُرُوءَةِ وَهَدْمٌ لِلْحِشْمَةِ .
قُلْتُ : مَا ذَكَرَتْهُ مَشْيَخَةُ أَهْلِ الْعِلْمِ فَنِعِمَّا هُوَ ، فَإِنَّ ذَلِكَ [يعني : سوق الكتب والسلاح] خَالٍ عَنِ النَّظَرِ إِلَى النِّسْوَانِ وَمُخَالَطَتِهِنَّ ، إِذْ ليس بذلك مِنْ حَاجَتِهِنَّ .
وَأَمَّا غَيْرُهُمَا مِنَ الْأَسْوَاقِ فَمَشْحُونَةٌ مِنْهُنَّ ، وَقِلَّةُ الْحَيَاءِ قَدْ غَلَبَتْ عَلَيْهِنّ َ، حَتَّى تَرَى الْمَرْأَةَ فِي الْقَيْسَارِيَّاتِ وَغَيْرِهِنَّ قَاعِدَةً مُتَبَرِّجَةً بِزِينَتِهَا ، وَهَذَا مِنَ الْمُنْكَرِ الْفَاشِي فِي زَمَانِنَا هَذَا . نَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ سَخَطِهِ " انتهى من "تفسير القرطبي" (13/ 17).

راجع للفائدة إجابة السؤال السؤال رقم : (32736) ، ورقم : (13025) ، ورقم : (130671) .

والله أعلم .

موقع الإسلام سؤال وجواب
كود مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها -->

مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجو مشاركتك فيها

لـمشاهدة جميع مواضيع

  رد مع اقتباس
قديم 07-11-18, 07:56 AM   #3

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  اليمن ريمة
المواضيع: 9934
مشاركات: 19083
أحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant future

الأوسمة التي حصل عليها
وسام الألفية الـ26 وسام القسم الإسلامي وسام عضو مؤسس وسام العطاء روح المنتدى التميز الذهبي شكر وتقدير لمشرف المنتدى الإسلامي 
مجموع الأوسمة: 7

أحمد بن علي صالح غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الأكل في السوق دناءة

هل يجوز الأكل في المطاعم التي تقدم فيها الخمور ؟.


الحمد لله

إذا تيسر له الأكل في غيرها لم يجز له الأكل فيها ، لما في ذلك من التعاون معهم على الإثم والعدوان ، وقد نهى الله تعالى عن ذلك ، وإن لم يتيسر الأكل في غيرها جاز له الأكل فيها للضرورة ، لقوله تعالى : ( وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ ) الحج/78 ، وقوله : ( لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلا وُسْعَهَا ) البقرة/286 ، ولكن لا يأكل ولا يشرب إلا ما أحل الله .

فتاوى اللجنة الدائمة (22/296-297
كود مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها -->

مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجو مشاركتك فيها

لـمشاهدة جميع مواضيع

  رد مع اقتباس
قديم 07-11-18, 07:57 AM   #4

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  اليمن ريمة
المواضيع: 9934
مشاركات: 19083
أحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant future

الأوسمة التي حصل عليها
وسام الألفية الـ26 وسام القسم الإسلامي وسام عضو مؤسس وسام العطاء روح المنتدى التميز الذهبي شكر وتقدير لمشرف المنتدى الإسلامي 
مجموع الأوسمة: 7

أحمد بن علي صالح غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الأكل في السوق دناءة

المطاعم العائلية
ما رأي فضيلتكم في أخذ زوجتي إلى مطعم ، وإن كان يوجد كبينات ؟ للعلم نحن ملتزمون .



الحمد لله

انتشرت في هذه الأيام بين عدد من الأسر المسلمة والنساء المسلمات ظاهرة غريبة عن المجتمع الإسلامي المحافظ على صيانة المرأة وسترها وحيائها . ألا وهي ظاهرة غشيان المطاعم العائلية أو ذات الأقسام العائلية .

والناظر بعين الشرع والبصيرة بالواقع يرى في ذلك عددا من الأخطار والمحذورات الشرعية .

فمن ذلك :

أولا : أن الحواجز الموجودة في كثير من تلك المطاعم لا تحجب المرأة حجبا شرعيا كاملا عن الرجال الأجانب وذلك إما لقصر الحاجز أو ارتفاعه من الأسفل بحيث تُرى القدم أو الساق أو شفافية هذا الحاجز بحيث يمكن تمييز شيء من بدن المرأة أو أن يكون في هذا الحاجز نقوش مفرّغة بحيث تمكن رؤية من وراءه من خلال هذه الفراغات .

وفي عدد من الأقسام العائلية في كثير من هذه المطاعم لا يوجد أصلا حواجز بين طاولات العوائل وإنما الحواجز فقط بين أماكن جلوس الرجال وبين أماكن العوائل . ولا شكّ أن هذه الطريقة تجعل من الممكن لكل فرد من أفراد العائلة الواحدة رؤية أيّ فرد من أفراد العائلة الأخرى .

ثانيا : من المعلوم أنّ كثيرا من النساء الجالسات في هذه الأقسام متهاونات بالحجاب الشرعي بحيث تبدو وجوههن أو شعورهن أو أقدامهن فما فوق عبر الثياب المشقوقة التي يرتدينها وحتى النساء المحجّبات يكشف معظمهن وجوههنّ عند تناول الطعام فإذا كانت الحواجز على الطريقة التي سبق وصفها فإنّ رؤية ما حرّم الله كشفه أمر حاصل وواقع .

ثالثا : إن أكثر هذه المطاعم يدخل خدم المطعم - وهم رجال - إلى أماكن جلوس النساء لكتابة الطلب أو إحضار أطباق الطعام وليس كلّ هؤلاء من الذين يستأذنون ولا كلّ النساء من اللاتي يحتجبن عند دخول الخدم بشكل متكرر بل إنّ عددا من النّساء لا يبالين بالحجاب أمام بعض الجنسيات التي منها خدم المطاعم في الغالب .

رابعا : أنّ هذه الأماكن صارت مرتادة من قِبَل عدد من أصحاب الفجور والشهوات الذين يتعرّف الواحد منهم على فتاة ثمّ يصطحبها إلى هذه المطاعم بحجّة أنها زوجته ، فصارت هذه الأقسام متنفّسا لكلّ من يريد الحرام .

خامسا : أن عددا من بنات المترفين صِرْن يُقِمْن حفلات لزميلاتهن في المدرسة أو الكلية في المناسبات المختلفة في هذه المطاعم ومعلوم أن عددا كبيرا منهنّ غير متمسكات بالحجاب الشرعي وبعض أوليائهن يتساهلون في شأن هؤلاء البنات بحجة أنهن صغيرات مع أنّ حجم هؤلاء كاف جدا لحصول الفتنة فيأخذ كل سائق هذه البنت إلى موعد ومكان الحفلة في المطعم العائلي مع ما في ذلك من الشرّ العظيم .

سادسا : بالنظر إلى حجم الأموال التي تنفق في تلك الوجبات - خصوصا وأن أكثر تلك المطاعم أسعارها مرتفعة - فإننا نجد أن الإسراف متحقّق في الأكل في هذه المطاعم بالإضافة إلى أنّ باقي الطعام يُرمى - في الغالب - بخلاف ما لو أكل هؤلاء في بيوتهم . والاقتصاد كما قال صلى الله عليه وسلم : جزء من أربعة وعشرين جزءا من النبوّة ( رواه الترمذي رقم 2010 وهو حديث صحيح ) .

سابعا : إن ترددّ النساء على المطاعم العائلية يؤدي إلى زيادة خروجهن من بيوتهن بغير حاجة وهذا مخالف لقوله تعالى : ( وقرن في بيوتكن ولا تبرّجن تبرّج الجاهلية الأولى ) ومعلوم أنّ الشـريعة لا تريد مطلقا أن تُصبح المرأة خرّاجة ولاّجة لما في ذلك من المفاسد التي لا تُحمد عقباها والتي من أعظمها ذهاب الحياء بالتدريج .

ثامنا : إنّ نظافة طعام البيت وفائدته الصحيّة أفضل بكثير من المأكولات التي تُطبخ في المطاعم علما بأنّ كثيرا من الطبّاخين في المطاعم التي يسمّونها راقية هم من الكفرة الذين لا يُراعون طهارة ولا نجاسة ، وكثيرا ما يُصاب عدد من روّاد المطاعم بحالات من الإسهال والتسمم المعوي . والأهمّ من ذلك كلّه أنّ الآكلين في هذه المطاعم لا يدرون عن نوعية اللحوم المُستخدمة في الأطعمة بخلاف المطبوخ في البيت مما يكون تحت نظر الإنسان ومعرفته .

لهذه المحاذير وغيرها ينبغي على المسلم أن يصون أهله عن مثل هذه الأماكن وأن يمتثل لقول الله تعالى : ( ياأيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة عليها ملائكة غلاظ شداد لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يُؤمرون )

وقد يزعم البعض أنّ هذا الخروج للترفيه وتغيير جوّ البيت وأنّ زوج المرأة أو وليها سيكون معها وأنّها ستعطي ظهرها للباب وأنّ الخدم في المطعم سيستأذنون قبل الدخول وأنّها ستغطي وجهها عند دخولهم وتكون بالحجاب الكامل أو أنّ الخدم من النساء وأنّ المطعم خال من الموسيقى وأنّ مكان جلوس العائلة في غرفة محكمة الإغلاق والسّتر وأنّ هذا الخروج مرة في الشهر ولن يُصبح عادة وأنّ الأموال التي ستُنفق معتدلة .

ولستُ أُريد التضييق والتشديد من خلال الردّ على هذه المزاعم أو تفنيدها لأنّه قد يوجد في الواقع - وإن كان نادرا - توافر لعدد من هذه الاحترازات ، ولكنني أقول : إذا أردنا الصّدق مع أنفسنا ونُشدنا الحقّ فما هي - يا تُرى - نتيجة المقارنة إذا عقدناها بين الواقع وبين هذه الضوابط المزعومة ؟ وكم نسبة الذين يطّبقون ذلك فعلا ؟ ولو فعل ذلك بعض الأخيار والقدوات في بعض المطاعم لشروط يرونها متحقّقة فماذا سيفهم العامة من ذلك ؟

ولست أُنكر أنّ الحاجة – وليس كسل ربّة البيت – تدعو أحيانا إلى طعام من المطاعم مثلما يحدث في الأسفار وعند الخروج في بعض الرحلات أو ظرف يحدث لربّة المنزل ولكن هناك من الحلول ما يُغنينا عن الدخول بنسائنا إلى المطاعم مثل استعمال خدمة توصيل الطلبات إلى المنازل أو جلب الطعام المعبّأ والمغلّف إلى البيت أو غرفة الفندق مع استشارة المرأة فيما تريده أن يُجلب إليها من القائمة أو " البوفيه " ، وعلى وجه العموم فإن اللجوء إلى المطاعم عند الحاجة يكون مختلفا تماما في النتيجة عما إذا كان من باب الاختيار أو الترفيه .

أسأل الله تعالى أن يعيننا على صيانة أهلينا وأن يوفقنا لاتّباع الحقّ وأن يهدينا سواء السبيل .

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .

الشيخ محمد صالح المنجد
كود مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها -->

مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجو مشاركتك فيها

لـمشاهدة جميع مواضيع

  رد مع اقتباس
قديم 07-11-18, 07:58 AM   #5

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  اليمن ريمة
المواضيع: 9934
مشاركات: 19083
أحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant futureأحمد بن علي صالح has a brilliant future

الأوسمة التي حصل عليها
وسام الألفية الـ26 وسام القسم الإسلامي وسام عضو مؤسس وسام العطاء روح المنتدى التميز الذهبي شكر وتقدير لمشرف المنتدى الإسلامي 
مجموع الأوسمة: 7

أحمد بن علي صالح غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الأكل في السوق دناءة

الشيخ ابن عثيمين رحمه الله وكلام في الاكل بالسوق
قال -رحمه الله تعالى-:
(..أدركنا أنّ الأكل في السوق من أقبح ما يكون ، الآن الأكل في السوق عادة ، المطاعم موجودة منتشرة في الأسواق ؛ لكن ظهر عادة سيئة عند المترفين من بني جنسنا ، بدأت بعض العوائل الآن مع الأسف لا تطبخ في بيتها ، إذا جاء وقت الغدا خرج الرجل بعائلته إلى المطعم ، وجلس في المطعم يأكل هو وعائلته ، وكذلك حوله الناس! تقليدا لمن؟!
تقليدا للغربيين ، وهذه عادة سيئة ،لأن الإنسان لا يمكن أن يتحدث كما ينبغي ، وكما يريد بحضرة الناس ، ثم إنّ غالب هؤلاء تجد النساء منهم تجد أنها متبرجة كاشفة وجهها ، وربما تضحك إلى أختها ولا تبالي والعياذ بالله.
فيه ناس وسط صاروا لا يطبخون في بيوتهم ولكن يأتون بالطبخ من الخارج ويأكلونه في البيت ، وهذه أيضا عادة سيئة ؛ أيما أولى أن تطبخ طبخا أنت الذي تتولاه وتطبخه على مزاجك ، وعلى مذاقك ، وآمِنٌ من أن يكون قد عفّن وأعيد طبخه مرة ثانية ، وآمن من أن يكون فيه أشياء محذورة ، أو أن تأخذ من المطاعم؟!
لا شك أن الأول أولى بلا شك ، لكن مع الأسف أن الإنسان إذا اختار شيئا أو هوى شيئا أعماه الهوى عن الأفضل ، وعن الحق)اهـ.

(بلوغ المرام) الجامع.شريط(1)
كود مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها -->

مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجو مشاركتك فيها

لـمشاهدة جميع مواضيع

  رد مع اقتباس
قديم 07-11-18, 10:54 AM   #6
غالب النهاري
 
الصورة الرمزية غالب النهاري

الجنس :  ذكـــر
الدولة :  ريمة اليمن
المواضيع: 1175
مشاركات: 26208
هواياتي :  القراءة والسباحة والعمل
غالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond reputeغالب النهاري has a reputation beyond repute

الأوسمة التي حصل عليها
الوسام الذهبي وسام الألفية الـ19 وسام الإدارة وسام عضو مؤسس وسام مشارك في المسابقة الرمضانية لعام 1435هـ وسام المدير العام وسام صاحب الحضور الدائم شكر للمشاركة في المسابقة الرمضانية الكبرى الثانية شكر وتقدير وسام مُشارك 
مجموع الأوسمة: 10

غالب النهاري غير متواجد حالياً
افتراضي رد: الأكل في السوق دناءة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كود مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها -->

مواضيع جديدة لم يتم الرد عليها.. نرجو مشاركتك فيها

لـمشاهدة جميع مواضيع

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

free counters

PRchecker.info

Get our toolbar!

الساعة الآن 04:45 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Organizer 3.0.2 by Analytics - Distance Education